أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» مبروك للرابحين
الأحد مايو 08, 2011 5:27 am من طرف Samer Al Sayegh

» مباراة الشعر--
الثلاثاء مايو 03, 2011 8:15 pm من طرف هيثم فرج

» مباراة الشعر في اللغة العربية
الإثنين مايو 02, 2011 4:11 am من طرف hanin

» urgent
الخميس أبريل 28, 2011 5:55 pm من طرف Samer Al Sayegh

» المطالبة بإلغاء التصويت عن مباراة إالقاء الشعر الحلقة الرابعة (أ)
الإثنين أبريل 25, 2011 6:03 pm من طرف Samer Al Sayegh

» التصويت لمباراة القاء الشعر : الحلقة الثالثة ( ب )
الإثنين أبريل 25, 2011 4:08 am من طرف hanin

» التصويت لمباراة القاء الشعر : الحلقة الرابعة ( أ )
الإثنين أبريل 25, 2011 12:56 am من طرف Samer Al Sayegh

» التصويت لمباراة القاء الشعر : الحلقة الثالثة ( أ )
الأحد أبريل 24, 2011 12:40 am من طرف Samer Al Sayegh

» التصويت لمباراة القاء الشعر : الحلقة الرابعة ( ب )
الأحد أبريل 24, 2011 12:38 am من طرف Samer Al Sayegh

قـــــا مـــوس

قاموس ترجمة ثنائي اللغة


Download Our Toolbar

toolbar powered by Irfan School Sawfar IT Dept.

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    مهارة الاستماع

    شاطر
    avatar
    ghinwa abdel khalek
    مشـــرفة اللغـــة العربيــــــــة

    عدد الرسائل عدد الرسائل : 110
    أوسمة :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 10768
    تاريخ التسجيل : 21/03/2008

    مهارة الاستماع

    مُساهمة من طرف ghinwa abdel khalek في الإثنين مايو 12, 2008 2:59 am

    شروط الاستماع الجيد : ـ

    لصعوبة مهارة الاستماع ، واعتمادها على عدد من أجهزة الاستقبال ، لا يمكن تحققها إلا بتوفر عدة شروط ، أهمها : ـ

    1 ـ الجلوس في مكان بعيد عن الضوضاء .

    2 ـ النظر باهتمام إلى المتحدث ، وإبداء الرغبة في مشاركته .

    3 ـ التكيف ذهنيا مع سرعة المتحدث .

    4 ـ الدقة السمعية التي بدونا تتعطل جميع مهارات الاستماع .

    5 ـ القدرة على التفسير ، والتمثيل اللذين عن طريقهما يفهم المستمع ما يقال .

    6 ـ القدرة على التمييز بين الأصوات المتعددة ، والإيماءات المختلفة .

    7 ـ القدرة على التمييز بين الأفكار الرئيسة ، والأفكار الثانوية في الحديث .

    8 ـ القدرة على الاحتفاظ بالأفكار الرئيسة حية في الذهن .



    أهداف تدريس الاستماع

    1 ـ تنمية قدرة التلاميذ على متابعة الحديث .

    2 ـ تمييز التلاميذ بين الأصوات المختلفة .

    3 ـ تمييز التلاميذ بين الأفكار الرئيسة ، والثانوية .

    4 ـ تنمية قدرة التلاميذ على التحصيل المعرفي .

    5 ـ الربط بين الحديث ، وطريقة عرضه .

    6 ـ تنمية قدرة التلاميذ على تخيل المواقف التي تمر بهم .

    7 ـ استخلاص التلاميذ النتائج مما يستمعون إليه .

    8 ـ استخدام التلاميذ سياق الحديث لفهم معاني المفردات الجديدة عليهم .

    9 ـ تنمية بعض الاتجاهات السلوكية السليمة ، كاحترام المتحدث ، وإبداء الاهتمام بحديثه ، والتفاعل معه .



    مهارات الاستماع

    قسم التربويون مهارات الاستماع إلى أربعة أقسام رئيسة هي :

    أولا : مهارات الفهم ودقته ، وتتكون من العناصر الآتية :

    1 ـ الاستعداد للاستماع بفهم .

    2 ـ القدرة على حصر الذهن ، وتركيزه فيما يستمع إليه .

    3 ـ إدراك الفكرة العامة التي يدور حولها الحديث .

    4 ـ إدراك الأفكار الأساس للحديث .

    5 ـ استخدام إشارات السياق الصوتية للفهم .

    6 ـ إدراك الأفكار الجزئية المكونة لكل فكرة رئيسة .

    7 ـ القدرة على متابعة تعليمات شفوية ، وفهم المقصود منها .



    ثانيا : مهارات الاستيعاب ، وتتكون من العناصر التالية : ـ

    1 ـ القدرة على تلخيص المسموع .

    2 ـ التمييز بين الحقيقة ،والخيال مما يقال .

    3 ـ القدرة على إدراك العلاقات بين الأفكار المعروضة .

    4 ـ القدرة على تصنيف الأفكار التي تعرض لها المتحدث .



    ثالثا : مهارات التذكر ، وعناصرها كالتالي : ـ

    1 ـ القدرة على تعرف الجديد في المسموع .

    2 ـ ربط الجديد المكتسب بالخبرات السابقة .

    3 ـ إدراك العلاقة بين المسموع من الأفكار ، والخبرات السابقة .

    4 ـ القدرة على اختيار الأفكار الصحيحة ؛ للاحتفاظ بها في الذاكرة .



    رابعا : مهارة التذوق والنقد ، وتتصل بها العناصر الآتية : ـ

    1 ـ حسن الاستماع والتفاعل مع المتحدث .

    2 ـ القدرة على مشاركة المتحدث عاطفيا .

    3 ـ القدرة على تمييز مواطن القوة ، والضعف في الحديث .

    4 ـ الحكم على الحديث في ضوء الخبرات السابقة ، وقبوله أو رفضه .

    5 ـ إدراك مدى أهمية الأفكار التي تضمنها الحديث ، ومدى صلاحيتها للتطبيق .

    6 ـ القدرة على التنبؤ بما سينتهي إليه الحديث .



    تنمية مهارات الاستماع

    هذه مجموعة من المقترحات التي نأمل أن تسهم في تنمية هذه المهارات الهامة ، مع ضرورة التنبه إلى أن هذه المقترحات تخضع في تنفيذها لعدد من الاعتبارات أهمها : ـ

    ا ـ نوعية الأهداف السلوكية المطلوب تحقيقها ، وصياغتها صوغا إجرائيا .

    ب ـ حسن إعداد البيئة التعليمية .

    ج ـ مناسبة تلك البيئة لمستوى التلاميذ المهاري والمعرفي .

    وأهم هذه المقترحات هو :



    أولا : كيفية تنمية مهارة التمييز بين الأفكار الرئيسة ، والأفكار الثانوية : ـ

    1 ـ يقوم المعلم بعرض تسجيل لحوار معين ، أو قراءة جزء من موضوع ما ، ويطلب من التلاميذ :

    ـ ذكر أسماء أشخاص الحوار .

    ـ ذكر أكبر قدر من الحقائق التي استمعوا إليها .

    ـ ترتيب الحقائق حسب ورودها في الحوار .

    ـ ذكر المشاعر التي أثارها الحوار لديهم ، ومدى معايشتهم لها .

    ـ ذكر المفردات التي لفتت انتباههم .

    ـ ذكر التراكيب التي أعجبتهم .

    ـ بيان أسلوب الحديث والوسائل التي استعان بها الكاتب في عرض أفكاره ؛ من طول أو قصر الجملة ، استخدام صور التوكيد ، التشبيهات أو الاستعارات ، الصور البديعة المختلفة .

    ـ بيان العلاقة بين انفعال المتحدث وطريقة تعبيره .

    2 ـ كيفية تنمية قدرة التلاميذ على فهم معاني المفردات الصعبة ، واستخدامها في تراكيب مفيدة : ـ

    ـ كتابة معاني الكلمات الصعبة على السبورة .

    ـ استعانة التلاميذ بالسياق في فهم معاني بعض الكلمات الجديدة .

    3 ـ كيفية تنمية القدرة على متابعة الحديث ، وربط عناصره بعضها ببعض : ـ

    ـ قراءة نص مكون من عدة فقرات مترابطة .

    ـ مناقشة التلاميذ في الأفكار الواردة في الموضوع .

    ـ تكليف التلاميذ وضع عناوين لفقرات الموضوع .

    ـ مناقشة التلاميذ في العلاقة بين مقدمة الموضوع وخاتمته .



    أسس تدريس الاستماع

    أولا : الانتباه : ـ

    من المطالب الرئيسة لسمع الرسالة وتفسيرها ، وتحديد السلوك المترتب عليها .

    ثانيا : التخلص من المشتتات الشعورية واللاشعورية ، كالبعد عن مصادر الضوضاء ، والاستماع للمتحدث بدلا من الرسالة ، والمستمع الكفء هو من يقدر أهمية الاستماع الفعال ، ويعلم أنها تنقص كلما كان المستمع يعانى من متاعب جسدية أو نفسية .

    ثالثا : التدريس الفعال الذي يزيد من وعى التلاميذ بأساليب توجيه الانتباه ، وتجنب عوامل التشتت الذهني .

    رابعا : استرجاع الخبرات السابقة له أكبر الأثر في فهم الموضوع وتفسيره .

    خامسا : تكوين مهارة الاستماع النقدي بالتدريب على اكتشاف المتناقضات ، وأساليب الدعاية ، وأهداف المتحدث .

    سادسا : التدريب الجيد على فهم معاني الكلمات من السياق ، حيث يتعذر على المرء استعمال القاموس أثناء الاستماع .

    سابعا : مما يعوق الاستماع أن تفكير المستمع يسبق المتحدث ، مما يتطلب من المستمع توظيفه في إبعاد المشتتات ، وخدمة الاستماع الفعال .



    خطوات درس الاستماع

    التمهيد :

    تهيئة أذهان التلاميذ لدرس الاستماع ، وذلك بإيضاح أهمية الدرس ، وطبيعة المادة العلمية التي ستقدم إليهم ، ثم تعيين المهارة التي يراد التدريب عليها ، كاستخراج الأفكار الأساسية ، والتمييز بينها وبين الأفكار الثانوية .



    العرض :

    ـ تقديم المادة وما يتناسب والهدف المراد تحقيقه ، كالإبطاء أو الإسراع في القراءة ، أو التوقف قليلا عند نهاية الفقرة ، وما إلى ذلك .

    ـ توفير كل ما يمكن أن يساعد على تحقيق أهداف الدرس ، كتوضيح معاني الكلمات الجديدة ، أو المصطلحات غير المألوفة ، والابتعاد عن مواطن التشتت الذهني .

    ـ مناقشة التلاميذ فيما استمعوا إليه ، بوساطة طرح الأسئلة التي توصل إلى تحقيق الأهداف .

    ـ تقويم التحصيل بطرح أسئلة أكثر عمقا ، لها ارتباط في صياغتها بالأهداف السلوكية ، التي سبق تحديدها عند إعداد الدرس . ويشترط في هذه الأسئلة أن تكون شاملة لجميع الأهداف ، وقادرة على قياس ما وضعت له فقط .



    توجيهات عامة في تدريس الاستماع : ـ

    1 ـ ينبغي للمعلم أن يكون دائما قدوة لتلاميذه ، وفى درس الاستماع ينبغي على التلاميذ أن يقتدوا بمعلمهم في حسن الانتباه ، والإنصات ، وعدم مقاطعة المتحدث ، أو القارئ قبل أن ينتهي إلا لتنبيهه إلى خطأ لا يجوز السكوت عنه .

    2 ـ التخطيط الجيد للدرس ، ووضوح الأهداف المطلوب تحقيقها بدقة متناهية .

    3 ـ انتقاء النصوص الشيقة الملائمة لمستوى التلاميذ ، واختيار المواقف اللغوية المعينة على تحقيق الأهداف المنشودة .

    4 ـ تهيئة الإمكانات المساعدة على تحقيق الأهداف ، كالبعد عن الضوضاء ، والإلقاء الجيد ، واستخدام الوسائل التعليمية الملائمة .


    منقول

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 3:16 pm